اقوال كتيرة للقديس أنطونيوس الكبير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default اقوال كتيرة للقديس أنطونيوس الكبير

مُساهمة من طرف tony2010 في السبت 10 مايو 2008 - 9:08

1- عندما اقام الاب انطونيوس فى البريه , صار فى الضجر والفتور وظلمة الافكار , فكان يقول الى الله:
يارب اريد ان اخلص , ولكن الافكار لاتتركنى . ماذا اعمل فى حزنى ؟ كيف اخلص ؟ وعندما نهض وتوجه
الى الخارج قليلاً, رأى رجلاً يشبهه جالساً يعمل . وينهض من عمله ليصلى ويعود الى الحياكه من جديد
ومن ثم يعوض فبنهض للصلاة . هذا كان ملاك الرب الذى ارسل لاصلاح انطونيوس وحفظه . ثم سمع
انطونيوس الملاك يقول : إعمل هكذا فتخلص . ولما سمع هذا الكلام أمتلأ فرحاً وشجاعة, ولما عمل هكذا
خلص .


2- لما نظر الانبا انطونيوس فى عمق احكام الله . سأل قائلاً : يارب : كيف يموت البعض فى سن مبكر
بينما يموت البعض الاخر فى شيخوخه متناهية ؟ لماذا يفتقر البعض ويغتنى البعض الاخر ؟
كيف يغتنون الظالمون ويفتقر الابرار؟ فجاءه صوت يقول : انطونيوس , انتبه انت لنفسك , لان هذه احكام
الله ولاتوافقك معرفتها .

3- سأل رجل القديس انطونيوس قائلاً: ماذا يجب على ان احفظ لكى ارضى الله ؟ ولما اجاب الاب قال:
احفظ ماأوصيك به . حيثما تذهب ليكن الله نصب عينيك . ومهما فعلت , لتكن لديك الشهادة من الاسفار
المقدسه حيثما جلست , لاتتحرك بسرعه , احفظ هذه الثلاثه تخلص

4- قال القديس انطونيوس الكبير الى القديس بيمن : هذا هو العمل العظيم أن يحمل الانسان خطيئته
ويضعها امام الله منتظراً حتى نسمته الاخير ( بيمن هذا مختلف عن بيمن الذى يحتل القسم الاكبر من اقوال الاباء الشيوخ والمده الزمنية بين الاثنان حوالى 200 سنه )

5- هو نفسه قال : لااحد يدخل ملكوت السموات بدون تجارب , لأنه قال: ارفع التجارب فلا يخلص احد .

6- سأل القديس بموا القديس انطونيوس قائلاً : ماذا اعمل ؟ قال له الاب لانثق ببرك ولاتندم على امر
قد عبر . وامسك طنك ولسانك .

7- قال القديس انطونيوس رأيت كل فخاخ العدو ممدوة على الارض . فقلت متنهداً من ينجو منها؟
فسمعت للحال صوتاً يقول : التواضع ..

8- قال ايضاً : ثمة اناس افنوا اجسادهم بالنسك ولكنهم ظلوا بعيدين عن الله كونهم لم يقتنوا فضيلة
التمييز .

9- قال ايضاً : الموت والحياة يعتمدان على القريب . لأننا أذا ربحنا أخانا , فأننا نريح الله . وإذا مااعثرنا
اخانا , نخطأ الى المسيح .

10- قال ايضاً: كما ان السمك اذا بقيت مدة على اليابسه تموت . هكذا الرهبان . اذا ماتأخروا خارج قلاليهم , او مكثوا زماناً مع اهل العالم . فإنهم يبددون قوة السكينه . ينبغى علينا اذا أن نسرع الى
قلالينا كما يسرع السمك الى الماء , لاننا إذا ماتأخرنا عنها . ننسى السجن الداخلى .

11-وقال ايضاً : ان من يقيم فى البرية ويمارس حياة السكينه . ينعتق من حروب ثلاث : السمع والكلام والنظر
وتبقى عليه حرب واحده هى حرب الزنى .

12- زار بعض الاخوه القديس انطونيوس لعيلموه بالخيالات التى كانوا يرونها , وليفهموا منه اذا كانت حقيقه او شيطانية . وكان عندهم حمار قد مات فى الطريق . هؤلاء لما وصلوا الى الاب سبقهم وقال:
كيف مات حماركم الصغير ؟ قالوا له : وكيف علمت بموته ياابانا ؟ اجاب : الشياطين اظهرت لى ذلك
. قالوا له : نحن لهذا اتينا لنسالك . لاننا نرى خيالات كثيراً ما تصبح حقيقه . ترى هل نحن مخدوعون ؟
اجابهم القديس من مثل الحمار : اقول ان هذه الرؤى شيطانية .

13- كان انسان يصطاد فى البرية وحوشاً مفترسه , فرأى الأب انطونيوس يمازح بلطافه بعض الاخوه
. فأعثر. أما الاب فأراد ان يؤكد له انه ينبغى علينا ان نتنازل بين الفينه والاخرى أمام الاخوه , فقال له :
ضع سهماً فى قوسك وشده , فشده فقال له ثانية : شد ايضاً بقوة . ثم قال له ثالثاً : شده ايضاً
فقال الصياد : اذا شددته فوق القياس ينكسر . قال له الاب : هكذا الحال تماماً فى عمل الله . إذا شددنا
على الاخوة فوق القياس ينكسرون بسرعة . اذن ينبغى علينا ان نتنازل لهم بين الحين والاخر. فلما سمع الصياد هذا الكلام . غادر منتفعاً منه جداً . والاخوه ايضاً مضوا إلى أماكنهم بعد ان تشددوا .

14- سمع الاب انطونيوس عن راهب شاب انه قد صنع أية فى الطريق وهى التاليه : عندما رأى هذا الراهب الشاب بعض الاباء يسيرون فى الطريق متعبين , امر الحمير الوحشية ان تأتى وتنقلهم الى حيث يقيم انطونيوس فقامت الحمير الوحشية بذلك . ولما وصل هؤلاء الى القديس انطونيوس , اخبروه
بما جرى لهم فقال : يبدو لى ان هذا الراهب يشبه سفينه محمله بالخيرات ولا اعرف اذا كانت ستصل
الى المرفأ ام لا . وبعد مده من الزمن . بدأ القديس انطونيوس يبكى فجاءة وينتحب .
فقال له تلاميذه : لماذا تبكى ياابانا ؟ قال لهم : عمود كبير فى الكنيسة قد سقط الان ( وكان يقصد الراهب
الشاب ). لكن اذهيوا اليه وشاهدوا الحدث. ولما ذهب تلاميذه الى حيث يقيم هذا الراهب الشاب
وجدوه جالساً على حصيرته يبكى على الخطيئة التلى فعلها . هذا لما رأى تلاميذ انطونيوس قال :
قولوا للاب انطونيوس ان يتضع الى الله ليمنحنى عشرة ايام فقط . وارجو ان اتبرر . وبعد 5 ايام فقط
رقد .

15- امتدح بعض الاخوة راهباً فى حضرة الأب انطونيوس. وحدث أن زار هذا الراهب القديس انطونيوس
فرغب الاب ان يجربه ليرى ما اذا كان يحتمل الاهانة. ولما وجد انه لم يحتمل , قال له: انت تشبه
قريه تبدو جميله ومزينة من الامام . لكن من اللصوص يسلبونها من الخلف .

16- قال أخ للاب انطونيوس : ياابت صل لاجلى . قال له الأب لا أنا ارحمك ولا الله , أذا كنت أنت نفسك
لاتسرع لتطلب هذا منه ..

17- زار بعض الاباء الاب انطونيوس وكان معهم الاب يوسف . فأراد الاب انطونيوس ان يجربهم , فأخذ ايه
من الكتاب المقدس . وبدأ يسألهم من صغيرهم الى كبيرهم عن معنى هذه الاية . وكان كل واحد يجيب على قدر طاقته .اما هو فكان يقول لكل واحد : لم تجده بعد . وفى النهايه قال للأب يوسف: برأيك انت
مامعنى هذه الايه يايوسف .؟ أجاب يوسف : لا أعرف ..
فقال القديس انطونيوس . فى الحقيقه لقد وجد الاب يوسف الطريق لانه قال :" لااعرف "


18 - زار بعض الاخوه من الاسقيط الاب انطونيوس . هؤلاء لما ركبوا السفينه للذهاب اليه وجدوا على
متنها اباً يريد ان يتوجه الى المكان نفسه . أما الاخوه فلم يكونوا يعرفوا الاب . وبينما كانوا فى
السفينه اخذوا يتحدثون بكلمات الاباء والكتاب المقدس وبعمل اياديهم ايضاً. اما هو فكان صامتاً
ولما وصلوا الى الضفة الثانيه وجدوا ان الاب هذا كان متوجهاً الى الاب انطونيوس . فلما توجه اليه
قال لهم . ماأجمل مصاحبتكم لهذا الاب !
قال له : لقد وجدت بالفعل اخوه طيبين يابتى أجاب الاب الضيف : حقاً انهم طيبون الا ان ساحتهم
ليس لها باب حتى ان كل من يريد ان يدخل الاسطبل ويحل الحمار يمضى به
كان يقول هذا لانهم كانوا يتكملون بكل ماياتى على فمهم

19- زار بعض الاخوه القديس انطونيوس وقالوا له : قل لنا كلمه , كيف نخلص ؟ قال لهم هل سمعتم
الكتاب المقدس ؟ انه يكفيكم قالوا له : ولكن نريد ان نسمع منك ايضاً ياابانا .
أجابهم يقول الكتاب " من لطمك على خدك الايمن حول له الايسر " قالوا له: لاتقدر على فعل هذا
ياابانا . فقال لهم . اذا لم تحولوا الخد الاخر . ينبغى على الاقل ان تحتملوا اللطمه الاولى .
قالوا له ولا هذا نقدر عليه ياابانا
قال لهم اذا كنتم لاتقدرون على فعل هذا ايضاً. لاتقابلوا اللطمه بلطمه
قالوا : ولا هذا نقدر عليه فقال الاب انطونيوس لتلميذه : اعمل لهم طعاماً لانهم مرضى
ثم قال لهم :اذا كنتم على هذا لاتقدرون وذاك لاتريدون . ماذا اعمل انا لكم انتم بحاجه الى صلاه

20 - ترك احد الاخوه العالم ووزع ثروته على الفقراء محتفظاً بالقليل لنفسه . هذا زار القديس انطونيوس
وبعد ان علم الاب بأمره قال له : اذا اردت ان تصير راهباً , اذهب الى القلاية الفلانيه , واشتر لحماً
وضعه حول جسدك العارى وبعد ذلك تعال الى هنا . وعندما فعل كما امره الاب هاجمته الكلاب
والطيور الجارحه ومزقت جسده. وعندما عاد الى الاب سأله اذا عمل بنصيحته . فأراه الاخ الجسد
الممزق . فقال له القديس انطونيوس : ان الذين مقتوا العالم . وارادو ان يقتنوا المال , هكذا تقطهم
الشياطين التى تحاربهم .

21 - سقط اخ كان يعيش فى دير الاب ايليا . فى تجربه هذا لما طرد من الشركه ذهب الى الاب
انطونيوس . وقام معه ردحاً من الزمن ثم عاد انطونيوس وأرسله من جديد الى ديره الذى طرد منه
فلما رآه اهل الدير للحال طدوه من جديد فعاد الاخ الى الاب انطونيوس قائلاً : لم يرغبوا فى قبولى
ياابتى . فعاد القديس وارسله الى ديره من جديد قائلاً: سفينه محمله تكسرت ى عرض البحر
وفدت حمولتها وبالجهد والتع وصلت الى الشاطئ . وانتم الان تريدون ان تغرقوا الاخ الذى نهض
وقصد البر من جديد . فلما سمع اهل الدير ان القديس انطونيوس هو الذى ارسله قبلوه للحال .

22 - قال القديس انطونيوس اعتقد ان للجسد حركه طبيعيه فطريه فيه . الا ان هذه الحركه لاتعمل بدون
أرادة النفس . انما تظهر فى الجسد كحركه جامده كذلك ثمة حركة اخرى مصدرها التغذية والعنايه
بالجسد بالاكل والشرب والتى منها حرارة الدم تنهض الجسد وتحركه لاجل هذا كان الرسول بولس
يقول : " لاتسكروا بالخمر الذي يثير الفسق"( افسس 5-18)
كذلك قال الرب فى الانجيل مخاطباً تلاميذه : " احزروا ان تصير قلوبكم مثقلة بالخمر والعهر "
(لو 21: 34). كذلك حركه اخرى عند المجاهدين تثيرها الشياطين بالحيره والحسد
لذا ينبغى ان نعرف ان الحركات الجسديه ثلاث : واحده طبيعيه , واخرى من كثرة المأكل , وثالثه
من الشياطين

23- قال ايضاًك الله لايترك الحروب تعمل فى هذا الجيل كما كانت تعمل فى الاجيال السالفه ,
لانه يعرف ان الناس الان مرضى ولايحتملون .

24 - اعلن للقديس انطونيوس ان هناك فى البريه قديس يشبهك . طبيباً فى العلم . ويعيش مقدماً
مايفضل عنه للفقراء والمحتاجين . وكل يوم يرتل التريصاجيون ( التريصاجيون تعنى قدوس الله
قدوس القوى قدوس الذى ......) مع الملائكة

25 - قال الاب انطونيوس : سيأتى وقت يصير فيه البشر مجانين . وعندما يرون انساناً عاقل سينهضون
عليه قائلين : انت مجنون . والسبب , كونه يختلف عنهم .


26 - زار بعض الاخوه الاب انطونيوس وسألوه عن اية من سفر اللاويين . فخرج الاب انطونيوس الى البريه وتبعه الاب امون خفية عارفاً عادته . ولما ابتعد انطونيوس عن المكان كثيراً. وقف للصلاه وصرخ بصوت عظيم . يارب .. ارسل موسى يعلمنى هذه الايه فجاءه صوت كان يكلمه, ثم قال الاب امون : لقد
سمعت الصوت يكلمه , الا انى لم ادرك قوة الكلمة.

27- اعتاد ثلاثة من الاباء ان يذهبوا كل سنة الى المغبوط أنطونيوس , فكان اثنان منهم يسألانه عن الافكار وخلاص النفس , اما الثالث فكان يصمت ولايقول شيئاً وبعد زمان طويل قال له الاب انطونيوس :
لك زمان تزرونى دون ان تسألنى شيئاً , أجاب ذلك الاب : يكفينى ان اراك ياابت.

28- اتهم أخ كان يعيش فى الدير بالزنى . فقام وجاء الى الاب انطونيوس . كما جاء الاخوه من الدير
ليصلحوه ويعودوا به الى حيث كان وبدأوا يقولون له : هكذا فعلت , اما هو فكان يجيب : أنى لم افعل شيئاً كهذا وحدث ان كان هناك الأب بفنتوتيوس الكفلاس , وقال هذا المثل : رأيت على ضفة النهر انساناً
غاطساً فى الوحل حتى ركبتيه , وحيثما اتى اناس ليمدوا له يد العون , اغرقوه حتى رقبته . فقال لهم القديس انطونيوس عن الاب بفنوتيوس : هذا هو الانسان الحقيقى القادر ان يشفى النفوس ويشجعها
فتأثر الاخوه كلام الناسكين وسجدوا امام الاخ تأئبين . وبعد الصلاه عاد الجميع ادراجهم الى الدير

29- قال البعض عن الاب انطونيوس انه صار حاملاً للروح القدس . ولم يرد اني تكلم بسبب الناس ,
لانه كان يكشف مايحدث فى العالم , وماسيحدث فى المستقبل .

30- تسلم القديس انطونيوس رسائل من الملك قسطنطين يدعوه فيه لزيارته فى القسطنطينيه .
ففكر القديس انطونيوس فيما يجب ان يفعل , ثم سأل تلميذه القديس بولس قائلاً: هل يجب ان اذهب
اجابه التلميذ : اذا ذهبت , يقولون لك انطونيوس , اما اذا بقيت فيقولون الاب انطونيوس

31- قال القديس انطونيوس : انا لااخاف الله ابداً انما احبه " لان المحبة تطرد الخوف خارجاً"(1 يو 4: 18)

32- قال هو نفسه ضع مخافة الله نصب عينيك دائماً. وتذكر هذا الذى يميت ويحي (1 مل 11: 6) .
امقتوا العالم وكل مافيه امقتوا كل راحة جسديه . ارفضوا هذه الحياه لتحبوا الله تذكروا وعدكم له
اذ ان هذا مايطلبه منكم يوم الدينونه . جوعوا واعطشوا وتعروا واسهروا ونوحوا وابكوا وتنهدوا من كل قلوبكم . اختبروا ما اذا كنتم اهلاً له . احتقروا الجسد كما تخلصوا نفوسكم .

33- زار ذات يوم الاب انطونيوس الاب امون فى جبل النطرون , ولما تقابلا قال الاب امون : بصلواتك كثر عدد الاخوه حتى ان بعضهم يريدون ان ينصبوا قلالى بعيدةيعشيون فيها حياة السكينة . فكم هى المسافه بنظرك التى ينبغى ان تفصلهم عن قلالينا التى هنا ؟ قال الاب انطونيوس : سنأكل فى الثالثة
بعد الظهر ( الساعه التاسعه كنسياً) ثم نخرج ونطوف البرية ونفحص المكان وهكذا طاف البريه حتى غروب الشمس عندئذ قال الاب انطونيوس : لنصل وننصب الصليب ههنا ليبنى الاخوة قلاليهم حتى ان الذين يقيمون هناك , عندما يزرون الذين هنا يأكلون خبزهم فى التاسعه والذين هنا عندما يزرون الذين هناك يعملون الشئ نفسه وهكذا يظلون غير شاردى الذهن ابان الزيارات المتبادله . وهكذا تكون المسافه اثنى عشر ميلاً

34- قال القديس انطونيوس : ان من يضرب كتلة الحديد . يفكر اولاً فى نفسه ماذا ينوى ان يصنع منها
هل يريد منجلاً او فاساً ؟ هكذا ينبغى ان نفكر نحن ايضاً اى فضيله ننشد , لئلا نتعب عبثاً

35- قال ايضاً : الطاعه مع الامساك تخضع الوحوش .

36- وقال ايضاً: اعرف رهباناً قد سقطوا بعد اتعاب كثيرة وتشوش فكرهم . لانهم القوا رجاءهم على اعمالهم واحتقروا وصية القائل : "اسال اباك فيقول لك "( تثنية 32: 7)
37 - وقال ايضاً: اذا كان ممكناً , فليكشف الراهب للاباء كل خطواته وكل قطرات الماء التى يشربها
فى قلايته , لكى يتأكد من انه لايخطئ

tony2010
نائب مدير

عدد الرسائل: 575
الموقع: قلب يسوع
الاوسمه :
تاريخ التسجيل: 04/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى